أجمل أماكن السياحة في مونتينيغرو

أجمل أماكن السياحة في مونتينيغرو، تعد مونتينيغرو، وهي دولة في شبه جزيرة البلقان، ذات مساحة محدودة.

Advertisement

وجهة سياحية شهيرة بسبب شواطئها وجبالها الخضراء ومدنها التاريخية، ومناخها المتوسطي المعتدل ومجموعة واسعة من الأنشطة.

بما في ذلك ركوب الدراجات في الجبال وركوب الرمث الأبيض.

أجمل أماكن السياحة في مونتينيغرو
أجمل أماكن السياحة في مونتينيغرو

أجمل أماكن السياحة في مونتينيغرو

مدينة “كوتور” القديمة

يمكن إرجاع الهندسة المعمارية لكوتور إلى العصور الوسطى.

وتشتهر هذه الأخيرة بميادينها وأزقتها. ولا تستحق زيارة الجبل الأسود إلا إذا قمت بزيارة مباني الإمبراطورية الفينيسية التي حكمت الجبل الأسود لنحو أربعمائة عام.

هناك، يجب ألا تفوتك زيارة النصب الديني لسفيتي تيربون، الذي بني في القرن الثاني عشر، والتوقف في Trg od oruzja (أكبر ساحة في كوتور ومكان التجمع الرئيسي في المدينة) للاستمتاع بالقهوة هنا في فترة ما بعد الظهر.

Advertisement

خليج “كوتور”

لن تكتمل الرحلة إلى الجبل الأسود دون زيارة خليج كوتور والمدن المهيبة التي تعود إلى العصور الوسطى والمياه الزرقاء الزاهية.

وهي تضم بعض المحطات الشهيرة على طول الخليج: ريزان وبراست وهرسك نوفي.

في الداخل، سيجد الزوار مجموعة متنوعة من المطاعم من جميع الزوايا ويتمتعون بمناظر لا مثيل لها.

بالنسبة لأولئك الذين يرغبون في قضاء المزيد من الوقت في خليج كوتور، يوصى بقضاء يوم على الساحل الذي يبلغ طوله 17 ميلاً.

بالإضافة إلى زيارة المدينة، يمكن للسياح أيضًا زيارة جبال Denarik Alps وجبال Lovssen وخليج Tivat.

بودفا

تقع بودفا على ساحل الجبل الأسود، وتضم مدينة قديمة خلابة والعديد من الشواطئ والعديد من المؤسسات الثقافية المهمة.

بما في ذلك الكاتب والسياسي الصربي ستيفان ميتروف لوبيشا، وطفولة ميتروف ليوبيشا.

هناك، من الواضح أن الحياة الليلية نشطة للغاية، مما يجعل بودفا المكان الأكثر شعبية في مونتينيغرو.

لن يفوت الزوار عمدًا واحدًا من 35 شاطئًا في المنطقة.

أولئك الذين يبحثون عن مكان أكثر استرخاءً في بودفا ريفييرا عليهم التوجه إلى الشاطئ القريب، والذي يوفر موقعًا هادئًا ومريحًا وشاطئًا رمليًا.

وادي نهر “تارا”

إنها واحدة من أكبر الوديان في أوروبا ويبدو أنها وجهة لا بد من زيارتها في الرحلة إلى الجبل الأسود.

يحتل الوادي جزءًا من متنزه دوميتور الوطني، أحد مناطق الجذب الرئيسية في البلاد، ويقدم مجموعة من أنشطة المغامرات في الهواء الطلق.

في الوديان الخصبة والأنهار المضطربة، توجد عشرات الكهوف الجوفية.

نصيحة خبراء السفر هي عدم تفويت أنشطة ركوب الرمث في المياه البيضاء في جميع أنحاء الوادي.

قد يعجبك ايضا