أحمد سعد..أول من كسر قانون عدم الغناء “بلاي باك” وتم تغريمه وإنذاره بالتأديب

أصدر نقابة المهن الموسيقية المصرية قرارا نهائيا بتغريم المطرب أحمد سعد 20 ألف جنيه بعد غنائه بلاي باك بالساحل وإنذاره بإحالته إلى لجنة الانضباط والتأديب.

Advertisement

إذا خالف مرارًا قرار النقابة بحظر الغناء “بلاي باك” أو بدون فرقة موسيقية لا تقل عن 8 أعضاء.

 سيكون القرار أول تنفيذ وتطبيق لتعليمات صارمة من النقابة لاستعادة هيبة الموسيقى المصرية.

نشرت الفنانة نادية مصطفى عضو مجلس إدارة النقابة النص الكامل للحكم وقالت:

أكدت نقابة المهن الموسيقية التزامها بتنفيذ قرار عدم الغناء على الفلاشة “بلاي باك”، وحاجة مصاحبة فرقة موسيقية إلى المطرب أو الفنان على المسرح.

واشترطت ما لا يقل عن ثمانية موسيقيين، والمطرب أحمد سعد هم أول من طبق عليه هذا القرار بمناسبة حفله على الشاطئ الشمالي يوم الخميس 16/9.

كان أسلوب العزف مصحوبًا بأربعة عازفين فقط من عازفين الإيقاع، وكان يؤديها بطريقة البلاي باك.

وبالفعل تم تسجيل الحفل وإرسال التصوير إلى نقيب الموسيقيين الفنان هاني شاكر.

Advertisement

والتقى مجلس إدارة الموسيقيين وأكد أنه لا تسامح أو استثناء في تنفيذ قرارات النقابة.

وبحسب البيان فقد تقرر تغريم المطرب أحمد سعد 20 ألفًا وتحذيره من تكرار الغناء على الفلاشة (بلاي باك).

وأكد الفنان هاني شاكر أن هذا القرار عام ويسري على كل من يخالف قرارات النقابة بشكل عشوائي.

تلتزم النقابة بإصلاح نظام الموسيقى والغناء مع الاهتمام بتجنيد الأعضاء وتحسين أنظمة الخدمة لأعضائها.

اتخذت النقابة في مطلع شهر سبتمبر عدة قرارات تأديبية لمواجهة الأحداث المؤسفة التي وقعت في حفلات نجوم الغناء على الشاطئ الشمالي، منها:

الغناء أو الأداء من قبل مجموعة لا تقل عن 8 موسيقيين.

وشدد هاني شاكر رئيس اتحاد المهن الموسيقية على الالتزام بمبادئ الوقوف على المسرح ولقاء الجمهور وتحمل المسؤولية عن الأقوال والأفعال.

قد يعجبك ايضا