أحمد فلوكس يفاجئ متابعيه بإعلان توبته.. كرر تجربة أدهم نابلسي

 

Advertisement

القاهرة – توليب نيوز| في خطوة وصفت بأنها مفاجأة، أعلن الممثل ​أحمد فلوكس في تغريدة لجمهوره ومتابعيه عبر مواقع التواصل الاجتماعي عن توبته والتقرب إلى الله.

وطالب أحمد في منشور عبر “إنستغرام” الجميع بمسامحته والدعاء له أن يتقبل منه الله صالح الأعمال.

وكتب فلوكس: “قررت التوبة إلى الله توبة نصوحة راجيا مغفرته وأن أبذل كل ما في وسعي على أن أكون على الصراط المستقيم”.

وتابع: “أرجو من أي شخص أسأت له في يوم من الأيام وحدث مني أي شيء أن يغفر لي، مسامح كل الناس ولا أريد شيئا من أحد”.

وأكمل: “أدعو لكل من عرفتهم في حياتي أن الله ينورهم كما أنار لي طريقي وأن يهديهم”.

واختتم فلوكس منشوره: “دعواتكم أن يثبتني الله وبدعيلك من قلبي، يارب يغفر لي ويغفر لكم، تحياتي للجميع ودعواتكم”.

Advertisement

وأطلقت النيابة المصرية العامة سراح الفنان أحمد فلوكس الذي تشاجر مع أفراد امن أحد المجمعات السكنية بمحافظة الجيزة.

وذكرت وسائل اعلام محلية، وفق متابعة توليب، أن فلوكس وافراد امن المجمعات تم استدعاؤهم للتحقيق بعد بلاغات متبادلة اثر مشاجرة حصلت بينهم يوم الجمعة.

وخرج جميع افراد القضية من الحبس بكفالة مالية قدرها 1000 جنيه.

وفي تفاصيل الحادث وأثناء تواجد فلوكس في الكومباوند التقطت الكاميرات مشهد مشاجرته مع أحد أفراد الأمن.

ودعت النيابة الأجهزة الامنية بالتحقيق الدقيق في القضية لمعرفة ملابسات الواقعة.

وأثارت “الطوشة” ردود فعل واسعة على الفنان الذي تعدى على عامل بسيط في مكان عمله.

بدورهم أفاد افراد الامن أنه طلب دخول المجمع الذي يحرسونه، وتبين لهم عدم وجود تصريح يسمح له بالدخول.

وكانت طليقته قد رفضت دخوله المجمع؛ ما دفعهم لمنعه، وفوجئ افراد الامن بالفنان يعتدي عليه.

ونفوا ما جاء من اقواله بأنهم اعتدوا عليه أو وجهوا له عبارات سب أو قذف، أو أتلفوا سيارته.

أما الفنان فقد اتهم  أفراد أمن المجمع السكني بالاعتداء عليه بالضرب والسب والشتم، وإتلاف سيارته.

كما اتهمهم بالتشهير به، نافيا صحة الفيديو الذي تم تداوله على مواقع التواصل الاجتماعي.

و أكد فلوكس، في بيان نشره على الانستغرام أن الفيديو المتداول له في الواقعة “مجتزأ” ولا يتضمن الحقيقة التي حدثت.

بدوره أوضح وكيل الفنان، المحامي علاء عابد، أن موكله تعرض للضرب والسب والشتم والابتزاز والتشهير، مطالبا بمبلغ مليون جنيه كتعويض.

قد يعجبك ايضا