الرئيس الأمريكي يضع قيود جديدة على السفر في ظل ارتفاع الإصابات بمتحور أوميكرون

شدد الرئيس الأمريكي جو بايدن قيود السفر المتعلقة بفيروس كورونا على إثر اكتشاف حالات جديدة من الإصابة بمتحور أوميكرون داخل البلاد.

Advertisement

واعتبارًا من الأسبوع المقبل، تقرر أن جميع الركاب الذين يصلون إلى الولايات المتحدة، بما في ذلك الأمريكيون، سيخضعون لأكثر من اختبار لفيروس كورونا قبل المغادرة.

وهذا في جميع الأحوال سواء كانوا تلقوا التطعيم أو لا.

كما تم تمديد الالتزام بارتداء الكمامات على كافة وسائل المواصلات العامة حتى منتصف مارس.

من ناحية أخرى، سجل مسؤولو الصحة 10 إصابات بالمتحور أوميكرون من فيروس كورونا في ولايات كاليفورنيا وكولورادو ومينيسوتا ونيويورك وهاواي.

وذكرت السلطات أن حاملي الفيروس لم يغادروا البلاد قبل الإصابة.

كما بدأت الولايات المتحدة في تشجيع جميع البالغين على تناول جرعات متكررة من اللقاح.

Advertisement

خوفًا من زيادة معدل الإصابة بمرض كوفيد خلال فصل الشتاء.

وقال بايدن في المعهد الوطني للصحة في ماريلاند: “سنكافح هذا الوباء بالعلم والسرعة، وليس الفوضى والارتباك”.

كما صرح بأن 40 مليون أميركي تلقوا جرعتهم الثالثة من اللقاح، لكن 100 مليون شخص مؤهلون للقاح لم يتلقوا الجرعة المطلوبة.

كذلك سيتم افتتاح المئات من مراكز تطعيم الأسرة في جميع أنحاء البلاد لزيادة معدل التطعيم بين الأطفال والمراهقين.

وأكد مسؤولون أنه سيتعين على شركات التأمين الخاصة تعويض 150 مليون عميل لديهم اختبارات منزلية لفيروس كورونا.

سيتم توزيع 50 مليون من هذه الفحوصات مجانا على غير المؤمن عليهم في المراكز الصحية والمناطق الريفية.

ومع ذلك، لن يتم دفع التعويض حتى بداية شهر يناير، بعد فترة الإجازة التي شهدت الكثير من السفر والاختلاط المحلي.

كما حظرت الولايات المتحدة ودول أخرى السفر إلى 8 دول في جنوب إفريقيا.

وقال خبراء الصحة إن قيود السفر ستمنحهم الوقت لدراسة الانفجار الجديد.

قال مسؤولون إن رجلاً كان يحضر اجتماعًا في مانهاتن في نهاية نوفمبر أثبت أنه إيجابي للطفرة الجديدة.

وأضافت أنه من بين المصابين امرأة تبلغ من العمر 61 عامًا تم تطعيمها في مدينة سوفولك، كانت تعاني من سعال خفيف وأعراض صداع.

أما الأربعة الآخرون من مدينة نيويورك.

قد يعجبك ايضا