المغنية البريطانية “أديل” تستعرض ألبومها الجديد

أصدرت المغنية البريطانية أديل ألبومها الجديد “30”، الذي يوثق طلاقها والألم الذي عانته خلال هذه الفترة الصعبة، مع ابنها أنجيلو البالغ من العمر 9 سنوات يوم الجمعة 19 نوفمبر 2021.

Advertisement

مباشرة بعد إصدار ألبومها الجديد، حدثت ضجة في مواقع التواصل الاجتماعي، ألبومها الأول بعد 6 سنوات والألبوم الرابع في مسيرتها الفنية.

إن إعجاب النقاد ومستخدمي الإنترنت يشير إلى أن هذا الألبوم سيفوز بجوائز دولية ويصل إلى قمة المنصات.

الألبوم الذي بدأت أديل بإعداده قبل سنوات قليلة، يتكون من 12 أغنية.

بالإضافة إلى أغاني “Wild Wild West” و “Can’t Be Together” و “Easy On Me” مع كريس ستابلتون.

ويقال إن عنوان الألبوم “30”، الذي اختارته أديل البالغة من العمر 33 عامًا، يشير إلى العمر الذي بدأت فيه التسجيل.

محادثة أديل مع ابنها لألبومها الجديد

Advertisement

يبدأ الألبوم الجديد بتسجيلات صوتية ترسل إلى ابنها التي خصصت له أغنية “My Little Love”.

يبدو أن الصبي كان يحاول إقناعها بالتوقف عن البكاء بعد الطلاق، فقالت: “أنا آسف إذا ما أزعجك ما فعلته”.

وتابعت: “والدتك لديها الكثير من المشاعر في الآونة الأخيرة ولا أعرف ماذا أفعل، أنا أحب والدك لأنه منحني أياك”.

وعبرت أديل عن سعادتها بحضور نجلها أنجيلو للجمهور في حفلها الأخير الذي عرضته شبكة سي بي إس.

وشاهدت والدتها على المسرح لأول مرة.

أديل تفوز بجائزة الأوسكار

يشار إلى أن الحفلة التي استضافتها النجمة البريطانية أديل وان نايت أونلي على قناة سي بي إس وصلت إلى عدد قياسي من المشاهدين.

كما أنه يقال تجاوز عدد المشاهدين في حفل توزيع جوائز الأوسكار.

وشهد حفل النجمة 9.9 مليون مشاهدة، وحفل حفل الأوسكار الأخير 9.85 مليون مرة، بالإضافة إلى مقابلته مع الإعلامية الأمريكية، أوبرا وينفري.

قد يعجبك ايضا