بدر ال زيدان

بدر ال زيدان شاب سعودي بسيط، حقق نجاحاً واسعاً وسريعاً في الإعلام وحقق أعلى نجاح من خلال برامج MBC  وعندما يظن جمهوره أنه لن يغادر التليفزيون أبداً.

Advertisement

وسنتحدث في هذا المقال عن بدر ال زيدان، وبداياته وإنجازاته.

بدر ال زيدان
بدر ال زيدان

بداية  بدر ال زيدان

  • ودخل الصحفي بدر الزيدان استوديو التصوير كعارض أزياء واشتهر بسببه.
  • حيث حصل على 500 ريال مقابل ذلك، ثم ذهب إلى الإذاعة والتلفزيون من خلال برنامج “الكيك”>
  • اكتسب البرنامج الكثير من المشاهدات، مما زاد من ظهور الشاب ودفع العديد من المحطات الإذاعية لعرضه عليه.
  • قبل أن يتصل به الصحفي داود الشريان للعمل في MBC، وافق بدر وبدأ عالمًا أوسع وأظهر 6 برامج تلفزيونية في 3 سنوات فقط.
  • بالإضافة إلى Good Morning Arabs، تقديم برنامج صباح الخير ياعرب .
  • شارك في شبكة MBC السعودية بتقديم البرنامج، شارك في برنامج MBC Saudi Arabia للشباب “Subscription”.
  • ثم قدم برنامج المسابقة الترفيهي “The Trap” المصيدة، وهو النسخة العربية من البرنامج الأمريكي Who’s Still Standing.
  • الذي تم تصويره في ماليزيا عام 2013، يتضمن هذا الموسم 13 حلقة.
  • في بداية عام 2014، عرض البرنامج الإذاعي الأسبوعي “الليلة بدر” الذي يذاع على MBC FM كل يوم جمعة.
  •  وتم بث النسخة العربية من ET مع مريم سعيد وناردين فرج في العام التالي.
  • في أبريل 2016 ، شارك في برنامج “صباح الخير يا عرب” ؛ في ديسمبر 2017، في الموسم الثاني من المسابقة.
  • أبلغ عن ما حدث وراء الكواليس من خلال العمل مع المتسابقين ولجنة التحكيم، وشارك في برنامج The Voice Kids .
  • في فبراير 2018 شارك في الموسم الرابع من حفل توزيع جوائز “الصوت”.
  • عاش الشاب السعودي الحياة التي كان يحلم بها من ثروة وسفر ولقاء المشاهير ، لكنه شعر بالاكتئاب في الفترة الأخيرة مما دفعه الاعتزال.

إنجازات بدر الزيدان

  • خلال مشاركته في منتدى دبي للإعلام العربي عام 2013، تم اختياره أصغر مذيع.
  • كما إنه أحد “أقوى 100 شخص في العالم” في مجلة People.
  • في عام 2014، كان الممثل الإعلامي لشركة Philips في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا.
  • نقطة تحول حياة الشهرة، مهما كانت جميلة وجذابة لكنها صعبة.
  • وقد تنتج ضغطًا نفسيًا هائلاً لجعل صاحبها يقع في ورطة، وهذا ما عاشه الشاب بدر، فقد وجد نفسه لفترة طويلة تائهًا بين العمل.
  • في المقابلة الإخبارية لمشروع “ألف خطوة” عام 2020.
  • كما أكد أنه في عالم الأخبار والشهرة يعيش حالة “انفصام الشخصية” لأنه اضطر للجلوس مع الآخرين وقال إنه سعيد وهو يمثل ذلك ولايشعربه.

 

قد يعجبك ايضا