بعد أزمة الدكتوراه محمد رمضان يتسبب في مشكلة جديدة.. والسبب الزي العسكري

قدم محام مصري شكوى جنائية إلى النيابة العامة بشأن الفنان محمد رمضان، لارتدائه زي العسكرية اللبناني دون إذن، بعد الأزمة التي مرت به أثناء حصوله على الدكتوراه من لبنان.

Advertisement

وقال المحامي المصري أيمن محفوظ في بيان “الفنان محمد رمضان يتسبب في العديد من القضايا التي يمكن أن تكون جنائية في كثير من الحالات سعيا وراء الشهرة والترند”.

 كما زعم رمضان أن وزير الثقافة اللبناني ونقابة الممثلين في لبنان منحوه درجة الدكتوراه الفخرية برعاية الدولة الألمانية.

وهذا أمر تنفيه كل الأطراف وأنا مندهش من تصرفات رمضان

كذلك ارتدى محمد رمضان زيا عسكريا لبنانيا وحضر الحفل دون أن يقام مراسم رسمية ودون إذن رئيس الجمهورية.

بالإضافة إلى الخسارة المتعمدة للقوة الناعمة، أحد أهم أسلحة مصر الدولية، نتيجة هذا السلوك غير المقبول أخلاقياً إذا لم يخلق أزمة دبلوماسية لمصر.

وطالب المحامي في ختام لقائه بفتح تحقيق شامل وتفعيل أحكام لائحة الاتهام وإحالة رمضان إلى الدعوى الجزائية.

Advertisement

بالإضافة إلى متابعة تحقيقات اتحاد الموسيقيين وتطبيق العقوبة الإدارية المناسبة واتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة.

زار الفنان المصري محمد رمضان، الجمعة، نصب الشهداء في مرفأ بيروت.

وعلى حسابه الرسمي نشر مقطع فيديو على “إنستغرام” يظهره وهو يرتدي زي الدفاع المدني اللبناني.

برفقة أغنية “فدائي” للفنان المصري الراحل عبد الحليم حافظ، ويضع إكليلاً من الزهور تخليداً لذكرى شهداء مرفأ بيروت.

يأتي ذلك بعد يوم من جدل أثير حول حصولها على الدكتوراه الفخرية في التمثيل والغناء خلال تكريمها في لبنان.

ونشر الصور التي ألقيت تكريما له في المركز الثقافي الألماني بلبنان على حسابه الرسمي على موقع “فيسبوك”.

لكن المنظمة التي منحت الدكتوراه الفخرية قررت يوم الجمعة استعادتها منه.

برر المركز الثقافي الألماني الدولي في لبنان قراره على خلفية قضية محمد رمضان والطيار الراحل أشرف أبو اليسر، التي كانت محط أنظار الإعلام.

إلى جانب حادثة التقاط مغني وممثل صهيوني صورة تذكارية مع الممثل المصري، واتهامه بالتطبيع مع إسرائيل.

قد يعجبك ايضا