تركة “ماجد الفطيم” تشعل صراعًا في دبي.. وابن راشد يتدخل

 

Advertisement

أبو ظبي – توليب نيوز| أعلنت شركة ماجد الفطيم القابضة عن أن لجنة قضائية ستفصل بنزاعات قانونية محتملة تتعلق بقضايا الميراث، عقب وفاة مؤسسها الذي تحمل اسمه في ديسمبر الماضي.

وأوضحت الشركة في بيان أن لجنة قضائية خاصة يتمثل دورها بالفصل في النزاعات القانونية المحتملة المتعلقة بقضايا تركة ماجد”.

وتشمل تركة شركة العقارات والتجزئة التي تتخذ من دبي مقرًا لها، أصولًا تضم فنادق ومولًا يضم منحدرًا داخليًا للتزلج.

وذكرت الشركة أن اللجنة لن “تشرف على الشركة أو أعمالها”.

وبينت: “بينما نعمل خلال هذا التحول، تواصل أعمالنا عملياتها كالمعتاد”.

Advertisement

يذكر أن صحيفة فايننشال تايمز كشفت عن تعيين أن حاكم دبي محمد بن رائد للجنة قضائية لحل نزاع بين ورثته.

من هو ماجد الفطيم

مواطن إماراتي أسس قطب المراكز التجارية والترفيهية

سميت باسم مجموعة “ماجد الفطيم” القابضة العملاقة عام 1992.

وتدير “ماجد الفطيم” 13 فندقًا و26 مركزاً تجارياً، أبرزها “مول الإمارات” في دبي، و”مول مصر” في القاهرة.

كم تبلغ ثروة ماجد الفطيم

وتمتلك مجموعته رخصة حصرية لتشغيل هايبر ماركت الشركة الفرنسية (كارفور) بالشرق الأوسط وشمال إفريقيا ووسط آسيا.

ويشغل ابنه طارق عضوية مجلس الإدارة بالمجموعة.

بينما يدير أفراد من خارج العائلة الشركة القابضة التي تنشر إيراداتها وأرباحها سنويًا.

وبلغت إيرادات المجموعة 9.4 مليار دولار في عام 2018.

وصنف مجلة فوربس الملياردير الإماراتي في المرتبة الثالثة ضمن أثرياء العرب بـ2021، بثروة 3.6 مليار دولار.

وجاء في المرتبة الأولى بين أثرياء الإمارات.

عدد ورثة الملياردير الإماراتي ماجد الفطيم

وقال مايكل فيلد مؤلف كتاب “التجار” إن “انقسام العلاقات يحدث بكل أنحاء الخليج”.

وبين أنها “تتعرض التجارة للشلل لو أدت لإحباط الطموحات”.

والمجموعة تصنف من أنصار الإدارة المهنية وبنى الحوكمة.

إلا أن مستقبل الملكية سيخضع لمبادئ الميراث حسب الشريعة الإسلامية.

وقالت الشركة إنها تطمئن كل المساهمين بأن التعاملات التجارية لها ستستمر وفق الخطط الاستراتيجية.

ويسير مجلس الإدارة سير مايكل ريك وهو المدير السابق لمجموعة “سي بي أي”.

وتضم عضويته لورد ستيوارت روز المدير السابق لـ”ماركس أند سبنسر”، وطارق الفطيم، ابنه، كمدير غير تنفيذي.

وسبق أن تدخل ابن راشد في شؤون الفطيم، فهذه ليست المرة الأولى مع العائلة التي تعد الأثرى في الإمارات.

فقد توسط في التسعينات بين ماجد وابن عمه عبد الله.

وأشرف على انفصال المجموعة التي اشترى فيها عبد الله من ماجد حقوق توكيل حصرية لماركات مثل تويوتا وأيكيا.

كم تبلغ ورثة ماجد الفطيم

وتستمر مجموعة عبد الله ريادتها في مجال التنويع. إذ أنفق مالًا ضخما عليها.

وساهم بتطوير مجموعة ماجد الفطيم لتصبح عملاقا بمجال التجزئة.

وتدير الشركة متاجر كارفور في 17 دولة بالشرق الأوسط وأبعد.

 

قد يعجبك ايضا