تعويض فلكي لكاردي بي من “يوتيوبر” عقب إشاعة “صادمة”

 

Advertisement

نيويوك -توليب نيوز| دفعت “يوتيوبر” صاحبة مدونّة إلكترونية ثمن وصف مغنية الراب الأميركية، كاردي بي بأنها “مومس” مدمنة على الكوكايين ومصابة بالهربس، غاليًا.

وحصلت كاردي بي على تعويض بقيمة 4 ملايين دولار عقب رفع دعوى تشهير ضد “يوتيوبر”

واشتكت النجمة (29عامًا) واسمها الحقيقي بلكاليس ألمانزار “يوتيوبر”، تاشا كاي، المتخصصة بأخبار المشاهير.

ووفق محضر الشكوى، فإن كاي نشرت “شائعات مغرضة” ومعلومات “مهينة” بنحو 20 مقطع فيديو عن كاردي بي .

واستردت كاردي بي قيمة المصاريف الطبية البالغة 25 ألف دولار، والتكاليف القانونية 1,3 مليون دولار.

Advertisement

يذكر أن تاشا كاي أكدت في منشوراتها التي حصدت ملايين المشاهدات عبر يوتيوب، أنّ النجمة الأميركية ستنجب أطفالاً يعانون من مشاكل ذهنية.

وحققت كاردي بي المولودة ببرونكس بنيويورك شهرة واسعة بأغانٍ أبرزها “بوداك يلوو” و”أي لايك إت” و”موناي”.

واتهمت “يوتيوبر” المغنّية بالتورّط بشجار وقع داخل نادي تعرّ في كوينز بنيويورك.

وهرب النجم العالمي السير بول مكارتني وزوجته نانسي شيفيل إلى سانت بارث خلال عطلة نهاية الأسبوع.

وفر من القيود المفروضة بسبب انتشار فيروس كورونا في بريطانيا.

ورصدت الكاميرات نجم البيتلز الشهير بول مكارتني البالغ من العمر 78 عامًا وزوجته ذات الـ61 عامًا أثناء سفرهم.

1 (2)

حيث رصدت الصور التي سجلتها عدسات المصورين نزولهما من طائرتهما الخاصة.

وكان النجمان يرتديان ملابس كاجوال مريحة، إضافة إلى القبعات والقناع الواقي تجنبًا لخطر الإصابة بفيروس كورونا.

1 (1)

وبدا بول وزوجته كأنهما يبحثان دائمًا عن الراحة والمتعدة بعيد عن التوتر والضغوط.

يذكر أن السير بول مكارتنى قد أصدرمؤخرًا ألبومه الغنائي “McCartney III.

وقام بكتابته أثناء فترة الحجر المنزلي في وقت سابق من هذا العام.

وكان “يوتيوبر” بول ماكرتني له رأى غير متوقع عن فترة الحجر المنزلي بسبب انتشار فيروس كورونا.

وأطلق على الفترة التي قضاها في المنزل اسم rockdown .

وكان يعمل حينها على ألبومه الجديد.

وهو ما أكده في مقابلة جديدة مع صحيفة صنداى تايمز حيق.

وأكد بول ماكرتني أنه حاول أن يظل متفائلا بنسبة كبيرة خلال الفترة الماضية.

وخاصة كونه في مرحله إعداد الألبوم الجديد والمقرر أن يتم إصداره في ديسمبر الجاري.

وأكد مكارتني أنه يشعر بحالة كبيرة من التفاؤل كما تحدث عن الجانب المشرق من الفترة الماضية.

والتقى النجم بالكثير من أفراد العائلة أكثر من أي وقت مضى، كذلك تمكن النجم الشهير من تسجيل ألبومه الغنائي الجديد.

وقال بول: “من السهل الوقوع في فخ التفكير بأن الأمور سيئة وتزداد سوءا، وقد يكون صحيحا”.

وأكمل: “لكنني أعلم أنّى سأصاب بالذهول بعد ذلك”.

وتابع: “لذلك أقول لنفسي: “حسنا، الأمر ليس بهذا السوء، فكر في اليوم التالي وفى الحقيقة كان ذلك جيدا”.

وأضاف”أنا دائما أحاول العثور على الأشياء الجيدة”.

اقرأ أيضا| النجمة العالمية كيم كادريشيان تنشر صورا مثيرة احتفالا بالكريسماس

قد يعجبك ايضا