خالد الصاوي.. ظهر على كرسي طبي متحرك” قائلا لابد من احترام القوة والضعف

الصاوي بتعليق على هذه الخطوة، بشكل صادم لأنه يبدو أنه يجلس على كرسي طبي متحرك، يؤكد أن مجرد الجلوس على هذا الكرسي لمدة ساعتين يمكن أن يعلم أي شخص احترام القوة والضعف واحترام كرامة الضعف.

Advertisement

نشر خالد الصورة عبر حسابه على انستجرام، عبر خاصية استوري، وكتب عليها حكمة: ساعتان من هذا الكرسي … يعلموك احترام القوة والضعف.

وطمأن جمهوره قائلا: أنا بخير ولكن ساقي تؤلمني وسيمر خلال أيام إن شاء الله.

كشف مصدر مقرب من الصاوي عن إصابته أثناء تصوير فيلمه الجديد “القاهرة – مكة” مع المخرج هاني خليفة.

كان هذا أحد تلك المشاهد التي تطلبت القفز من منطقة مرتفعة في المسبح، وكرر المخرج المشهد أكثر من مرة وتعرض بسبب جلوس الصاوي تحت المكيف، للالتهابات الشديدة في منطقة الظهر مما يعيق حركته بشكل ما.

وأكد المصدر أن خالد الصاوي يخضع للعلاج خلال الفترة الحالية ويتناول كميات كبيرة من المسكنات والأدوية المضادة للالتهابات حتى يتمكن من التعافي في أسرع وقت ممكن والعودة لاستكمال الحقن.

يشار إلى أن خالد الصاوي، الذي تم تكريمه مؤخرًا في مهرجان الإسكندرية، أكد في الندوة الاحتفالية أنه ليس لديه أطفال حتى الآن بسبب تقدم سن الزواج.

Advertisement

مشيرًا إلى أن الأبوة تجلب العديد من سمات النضج للرجل وتقدم عمره، وذكر أنه لم يتخيل نفسه أبدًا في سن الشيخوخة وتسبب في الحفاظ على روح الطفولة والشباب فيه.

وكشف خالد عن موقف طريف جمعه مع زوجته أثناء تصوير فيلم الفيل الأزرق.

موضحًا أنه كان حريصًا دائمًا على تجسيد الشخصيات بطريقة رائعة.

وأضاف خالد الصاوي، أنه حاول رفع عينيه لتصوير الشخصية التي قدمها في الفيلم.

وأن زوجته صرخت عندما رأته وكادت أن يغمى عليها.

وأشار خالد الصاوي إلى أن الجميع يقول إن إنجاب الأطفال يغير الرجال ويزيد من نضجهم، مشيرًا إلى أنه لم يتخيل نفسه شيخًا قط.

وفي إشارة إلى طبيعة الأدوار التي اختارها، قال خالد الصاوي:

إنه اختار الدور الذي يناسب شخصيته وحاول ألا يجمع بين الفن والأخلاق، فقال:

عندما بدأت التمثيل لأول مرة، رأوني ضابطًا أو وكيل نيابة.

لكنني حاولت تغيير وجهة النظر هذه وجلست لفترة ولم أفعل، وعندما كبروا، بدأوا في الكتابة. دور اللواء بالنسبة لي.

وعن أدواره المفضلة، أضاف الصاوي:

“أحب أن أكون مقنعًا، فأنا رجل مقنع وأحب الأدوار المجنونة ولا أحب أن أكون أخلاقيًا في الفن.

قد يعجبك ايضا