ضجة عقب إطلالة جنى عمرو دياب بـ”قميص نوم” في عيد ميلادها

 

Advertisement

القاهرة – توليب نيوز| ضجت مواقع التواصل الاجتماعي عقب انتشار صور لـ جنى ​عمرو دياب​ ابنة الفنان المصري عمرو دياب تظهر فيها وهي تحتفل بعيد ميلادها، مع أصدقائها بمطعم شهير.

وأرفقت جنى سلسلة صور ملفتة للنظر ومثيرة للجدل تعليقا عليها: “شكراً لكم لأفضل عيد ميلاد.. العديد من الصور في الطريق”.

وشن محبو ​جنى عمرو دياب​ انتقادات لاذعة لملابسها التي كانت مثيرة للجدل نوع ما.

ووصف هؤلاء الإطلالة بأنها جريئة، إذ ارتدت فستانًا وردي من قماش ساتان والدانتيل الأبيض، وبدا شبهه البعض بقميص للنوم.

علقت زينة عاشور، والدة جنى عمرو دياب لأول مرة، على معاناة ابنتها من مرض اضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه.

Advertisement

الذي أثر على تحصيلها الدراسي، وتسبب في حصولها على درجات متدنية بعدما رفضت إدارة المدرسة دعمها نفسيا وصحيا ومراعاة وضعها الصحي.

علقت والدة جنى عمرو دياب، زينة عاشور، للمرة الأولى، أن ابنتها مصابة باضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه.

جاء ذلك بعد رفض إدارة المدرسة تقديم الدعم النفسي والصحي لها، ما أثر على نجاحها الأكاديمي وتسبب في انخفاض درجاتها.

حيث قد نشرت زينة عاشور، الزوجة الثانية لعمرو دياب، مقطع فيديو تتحدث فيه عن محنة ابنتها جنى المروعة.

وعلقت عليها برسالة مؤثرة: “قدرتك على التميز بكل ما بداخلك” أمر مثير للإعجاب، لا يهم ما يعتقده الآخرون عنك.

وأضافت زينة عاشور إلى رسالتها لابنتها: أحسنت جوجو، لزيادة الوعي والثقة بالنفس، أحبك دائمًا.

وكانت جنى قد أكدت في وقت سابق دعم والدها لها بعد أن كشفت عن إصابتها باضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه.

وأوضحت: كان والدي “عمرو دياب” داعمًا للغاية وتلقيت الكثير من المكالمات منه يقول إنه فخور بي.

لكن قالت: “أنا فخورة جدًا بأن يكون لدي أب وأم مثلهما ويظهر لي والدي أنه يفهم ما أفعله.

وذكرت جنى دياب أن سبب إعلان إصابتها بهذا المرض هو خيبة أملها مما حدث في مدرستها.

وأن قرارها بإعلان مرضها لتخبر من أصيب بالمرض أنهم ليسوا وحدهم.

خاصة لأنها هي نفسها بعد عامين من ترك المدرسة الثانوية، تم تشخيص إصابتها بالمرض ولم تتمكن من الحصول على الدعم.

ووصفت جنى دياب الأعراض التي عانت منها أثناء مرضها والتي تسببت في حصولها على درجات متدنية أثناء دراستها:

وأضافت: “لقد أصبت بالإحباط من إهمالي لدراستي ولم يعد لدي القدرة على التركيز أو تذكر ما حدث”.

وأضافت: “كانت أعراضي عدم الانتباه وعدم القدرة على التركيز وأميل إلى نسيان الكثير من الأشياء”.

وتابعت “هذه مشكلة لأنني أفضل تذكر الماضي وأميل إلى التحدث كثيرًا، والتحدث كثيرًا في بعض الأحيان يفقدني صوتي.

قد يعجبك ايضا