عالم يحذر من نوعين جديدين لفيروس كورونا يهددان العالم

 

Advertisement

صرح بيتر هوتيز، العالم الأمريكي وأحد الخبراء في فيروس كورونا والأمراض المعدية في الولايات المتحدة، إنه من الضروري دراسة أصل COVID-19 بعناية.

وإلا فقد تواجه البشرية COVID-26 و COVID-32، وشدد هوتيز على ضرورة دراسة “ظهور وانتشار فيروس كورونا الجديد.

وقال على شبكة إن بي سي نيوز:

“أن هذا الوباء هو الثالث أو جائحة فيروس كورونا هي الثالثة في القرن الحادي والعشرين.

(بعد السارس ومتلازمة الشرق الأوسط التنفسية)”.

كما صرح هوتيز بضرورة توخي الحذر حيث أن الطبيعة الأم تخبرنا بما سيحدث: سيكون هناك Covid – 26 و Covid 32، إذا لم نفهم تمامًا أصل COVID-19 “.

ونوه كذلك على ضرورة إرسال علماء الفيروسات وعلماء الأوبئة وغيرهم من المتخصصين إلى مدينة ووهان الصينية، حيث بدأ الوباء.

 

Advertisement

وأكد على ضرورة جمع كافة البيانات والعينات اللازمة للتعرف بصورة أوضح عن الفيروس.

 

في الوقت ذاته أشار الخبير إلى صعوبة الحصول على معلومات وافية حول أصل فيروس كورونا دون التعاون مع الصين في هذه القضية.

وأضاف هوتيز بأنه يعتقد أن هناك حاجة ملحة لممارسة ضغط قوي على الصين.

وتابع حديثه بالتأكيد على ضرورة فرض العقوبات المحتملة على الصين.

مؤكدا بذلك على ضرورة تمكين كبار علماء الفيروسات البارزين في الصين من التعرف على الفيروس ودراسته.

مشددا على ضرورة فتح المجال للعلماء في الوصول دون عوائق إلى الحيوانات والمختبرات والأشخاص والعينات.

حيث انتشر فيروس كورونا في كافة أنحاء العالم وسبب خطر كبير على الكثير من الدول.

بالإضافة إلى تسبب الفيروس في الكثير من حالات الوفاة حول العالم.

هذا وقد اعترفت منظمة الصحة العالمية بجائحة كورونا في 11 مارس 2020.

وصرحت باستراتيجيات السيطرة على المرض التي تتمثل في الاحتواء الكامل للفيروس، بجانب اتباع كافة التدابير الوقائية اللازمة.

هذا بالإضافة إلى ضرورة احتواء فترة الإصابة المبكرة ووجوب عزل المريض المصاب حتى تمام الشفاء، وكذلك كبح انتشار المرض باللقاحات.

حيث بلغت حالات الإصابة بالفيروس 111 مليون حالة في جميع أنحاء العالم بسبب COVID-19 في فبراير 2021 ومازالت الحالات في تزايد مستمر.

قد يعجبك ايضا