كيت ميدلتون بكت في عيد الميلاد… والسبب الأمير وليام

صرحت كاتي نيكول الكاتبة الملكية في كتابها The Making of Royal Romance أن كيت ميدلتون بكت بعد أن اعتذر الأمير وليام عن عدم حضوره الاحتفال مع عائلتها في يوم عيد الميلاد عام 2006.

Advertisement

ووفقًا للكتاب، كان من المتوقع أن يقضي الأمير يوم عيد الميلاد مع العائلة المالكة في ساندرينجهام.

 ثم ينطلق لقضاء بعض الوقت مع كيت وعائلتها خلال احتفال ليلة رأس السنة الجديدة.

لكن قبل نهاية اليوم قرر الأمير وليام البقاء مع عائلته، وهو ما أزعجها حقيقة وجعلها تبكي.

لم تتوقف عن البكاء فقط، لكن هذه الخطوة جعلت كيت تفكر في مصير علاقتها.

كما كتبت كاتي نيكول: رغم أن الموقف لا يتطلب رد فعل قويًا في حد ذاته.

يذكر الكتاب أيضًا أن الأمير ويليام كان يجلس مع والده الأمير تشارلز وجدته الملكة إليزابيث.

Advertisement

وقد يجرى حديثًا جادًا معهم حول مستقبله مع كيت، لذلك نصحه كلاهما بعدم التسرع في العلاقة.

على الرغم من أنه كان من الجدير بالذكر أنه كان هناك انفصال قصير بين الاثنين في عام 2007.

الأمر الذي تسبب في خيبة أمل للملكة، إلا أن المياه عادت إلى مسارها الصحيح في وقت قصير.

جدير بالذكر أن الأمير وليام وزوجته لم يكشفوا بعد عن المكان الذي سيقضون فيه عطلة عيد الميلاد ونهاية عام 2021.

كما تجدر الإشارة إنه في الشهر الماضي انتقد دوق كامبريدج المليارديرات الذين يستخدمون أموالهم لتمويل السفر إلى الفضاء.

وفي رسالة إلى BBC Newscast:

“نحن بحاجة إلى أعظم عقول العالم التي تحاول إصلاح هذا الكوكب، وليس محاولة العثور على المكان التالي للذهاب والعيش فيه.”

وأضاف أنه غير مهتم بالذهاب إلى الفضاء، بحسب رويال سنترال.

جاءت تعليقات الأمير وليام بعد ساعات فقط من أن أصبح وليام شاتنر، ممثل ستار تريك، أكبر شخص في الفضاء.

 

قد يعجبك ايضا