للأثرياء فقط… ميامي وجهة مثالية لعطلة مشمسة على الشاطئ

تعد ميامي وجهة مميزة للباحثين عن المناخ الاستوائي الجميل، والهندسة المعمارية الأنيقة، فهي موطنًا للفنادق والمطاعم ومراكز التسوق ذات المستوى العالمي، مما يجعلها وجهة مميزة للأثرياء.

Advertisement

فهي مقصد لكل من يرغب في قضاء أكثر من ليلة واحدة في الخارج والتسوق في عطلة شتوية مشمسة وراقية.

 كما يمكنكم الاستمتاع بممارسة مجموعة متنوعة من الرياضات، من الغوص والإبحار إلى الصيد.

وفيما يلي أهم مناطق الجذب السياحي التي تستحق الزيارة في ميامي:

شاطئ هولوفر

إذا كنت ترغب في الاستمتاع بالشمس والبحر والرمال، فتوجه إلى شاطئ هولوفر الرائع.

يقع هذا الشاطئ بين الممر المائي Intracoastal والمحيط الأطلسي، ويشتهر بزرقة مياهه الصافية ورماله الناعمة.

Advertisement

بالإضافة إلى إنه أقل ازدحامًا بكثير من ساوث بيتش، ويحتوي على الكثير من الأنشطة والمرافق الخارجية للاستمتاع بها.

بالإضافة إلى متنزه كبير في المدينة، إلى جانب مناطق التنزه والملاعب، توجد ملاعب تنس ومرسى وملعب جولف.

ويقع شاطئ هولوفر على بعد 40 دقيقة شمال شرق المركز.

سوق بايسايد

يقع سوق بايسايد الصاخب جنوب متحف العلوم الممتاز، وهو موطن لجميع أنواع المتاجر والمطاعم والمقاهي.

يقع على الواجهة البحرية لميامي، وهو من أشهر الأماكن للتسوق أو تناول الطعام أو الاستمتاع بوسائل الترفيه.

تضم أكثر من 150 متجرًا ومطعمًا في المجمل، بالإضافة إلى عدد لا حصر له من الأكشاك والعربات التي تنتشر فيها.

إلى جانب الجو المريح، هناك فنانون في الشوارع وترفيه رائع.

طريق لينكولن

هو أفضل خيار للتسوق وتناول الطعام في ميامي بيتش، الذي يمر عبر المركز.

يضفي شارع المشاة المزدحم المحاط بأشجار النخيل والنوافير والزهور إحساسًا حيويًا للغاية.

كما يحتوي الشارع على أكثر من 200 متجر.

بالإضافة إلى العديد من المقاهي والمطاعم مع المعارض الفنية وقاعة الحفلات الموسيقية ومجمع السينما.

بفضل تصميمه الجذاب والمظاهر الثقافية والتجارية المزدهرة، يُعرف شارع لينكولن بأنه أحد أشهر شوارع التسوق في الولايات المتحدة الأمريكية.

قد يعجبك ايضا