ما تأثير أزمة أوكرانيا على السياحة في مصر؟

 

Advertisement

القاهرة – توليب نيوز| قالت رئيس لجنة السياحة بمجلس النواب نورا علي إن الحرب بين روسيا وأوكرانيا سيكون له تأثير على السياحة الأوكرانية إلى مصر.

وذكرت علي في تصريح أن الخوف يتمحور في تفكير السائح الأوكراني بشأن كيفية عودته إذا حدثت حرب.

ونوهت إلى أن “السياح من أوكرانيا أثروا على مجاميع الفنادق بنسبة تتراوح ما بين 20 و25%”.

وبينت علي أن نسبة السياح الأوكرانيين تبلغ 30% من مجمل سياح البحر الأحمر.

وأشارت إلى عودة السياح الألمان بشدة، وبدء توافد الإنجليز من شهر مارس المقبل.

وقالت إن السوق الأوكراني عمل بشدة بين 2017 وحتى 2020، كأكبر الأسواق التي دعمت وأنقذت شرم الشيخ خلال هذه المدة.

Advertisement

وأضافت: “جائحة كورونا مفرقتش معاهم كتير واستمروا وأنقذونا”.

فيما تشتهر أوديسا، وهي مدينة ساحلية على البحر الأسود، حيث يتدفق السائحون لزيارة متاحفها في الصباح والاسترخاء والاستراحة بجانب البحر خلال النهار.

 دار أوبرا أوديسا

الأوكرانيون أكثر خبرة بالموسيقيين الروس مثل تشايكوفسكي وسترافينسكي

لذا فإن أوكرانيا هي المكان الأمثل للتعرف على روائعهم بأسعار معقولة جدًا تبدأ من 2 دولار.

ستشعر بجو حالم داخل وخارج المسرح، يتأثر مسرح أوديسا المتخصص في الأوبرا والباليه في القرن الـ 19 بأساليب إيطالية وفرنسية.

شارع ديرباسوفسكايا

Derbasovskaya تجد به ممر للمشي في منتصف أوديسا، فهو طريق مكتظ بالمشاة تحيط به المعالم الأثرية والمحلات القديمة والعديد من أماكن تناول الطعام والمقاهي.

في الصباح يمكنك تناول فنجان قهوة ووجبة فطور لذيذة، ويتم تقديم غداء العمل في المقاهي والمطاعم في وقت الظهيرة.

في المساء، يعد Derbasovskaya المكان المثالي لتناول الطعام الفاخر أو مجرد التنزه والاستمتاع بجو المدينة.

الميناء البحري

تمتلك أوديسا ميناءً بحريًا كبيرًا، وهو الأكبر في أوكرانيا وأحد أهم موانئ البحر الأسود.

السير على طول المرفأ تعلم من خلاله أهميته لحيوية المدينة؛ شاهد صخب السفن والبحارة والمشاة وتوجه إلى نهاية الرصيف.

يوفر الانتهاء من هذا الهيكل إطلالة رائعة على البحر، وهو أمر مثير للإعجاب بشكل خاص عند شروق الشمس أو غروبها.

شاطئ لانزيرون

نظرًا لأن أوديسا مدينة ساحلية، فهناك العديد من الشواطئ حتى في المركز وكلها مزدحمة جدًا في الصيف.

تم تحويله إلى شاطئ شهير لسهولة الوصول إليه ويمكنك أيضًا استئجار المظلات وكراسي الاستلقاء للتشمس هناك.

وبين التمتع بأشعة الشمس والسباحة في البحر، يمكنك زيارة واحد من المطاعم المنتشرة هناك.

قصر فورونتسوف

قصر فورونتسوف هو جوهرة معمارية في أوديسا يتوجه إليها الكثير من السياح.

تم بناء القصر عام 1827 بمزيج من الطراز المعمارية المختلفة، كما يعطي القصر انطباعًا بالخفة والأناقة.

في وقت لاحق أصبح مقر إقامة الحاكم العام لرجل الدولة الروسي والقائد العسكري ميخائيل فورونتسوف.

لكن اليوم هو مركز فنون ومركز أحداث ثقافية للشباب.

 

قد يعجبك ايضا