محمد الشرنوبي يصدم جمهوره بوصف الآذان بالـ”رعب”

القاهرة- توليب نيوز| أشعل فيديو للفنان المصري محمد الشرنوبي ضجة واسعة بمواقع التواصل عقب وصف الآذان في تركيا بأنه شكل له “رعب”.

Advertisement

ونشر محمد فيديو من كواليس تصوير مسلسله الجديد “إيجار قديم”، والذي يصور بإسطنبول في تركيا.

ويتحدث الشرنوبي فيه عن صوت الآذان الذائع في تركيا.

وقلد صوت الآذان، ليقول إن المساجد ترد على بعضها، وتختار المقام بناء على من بدأ الآذان مبكرًا، ووصفها بـ”حاجة رعب”.

ومؤخرا، انتصر الفنان المصري محمد الشرنوبي على الفنانة سارة الطباخ.

جاء ذلك بحكم قضائي أصدرته المحكمة لصالحه ضدها، ليبدأ بالبث عبر قناته الخاصة على يوتيوب.

وشارك محمد جمهوره صورة تثبت عودة أغنياته على القناة الخاصة به، معلقًا: “الحمد لله رجوع كل الأغاني بـ”يوتيوب” وفق حكم المحكمة لصالحي.

Advertisement

وأضاف الشرنوبي: “لينك القناة… في البايو… الأغاني: إيه اللذاذة دي، رمضان جانا، خايف أقول اللي في قلبي، من قلبي سلامٌ لبيروت”.

وختم: “جامع وكنيسة، قلبي ارتاح (اللي رجعت من فترة بحكم قضائي خاص بها).

وحذر المستشار القانوني ياسر قنطوش، محامي المنتجة سارة الطباخ، شركات الإنتاج والإعلام والإعلان والتطبيقات الرقمية والاتصالات من التعامل الفردي مع الفنان محمد الشرنوبي.

وبين أن العقد بينهما ينص على أنها تدير أعماله، وهي الممثل الحصري لاتفاقياته الفنية التي لا تزال سارية.

وأضاف أنه حتى الآن، بناءً على قرار المحكمة الذي حصلت عليه موكلته، حاول المغني توريط العديد من الشركات.

وحث قنطوش، في بيان عاجل، جميع الجهات الحكومية وشركات الإنتاج على عدم التعامل مع الشرنوبي إلا من خلال ممثلته الخاصة سارة الطبخ.

خاصة بعد قبول جميع النقابات الفنية بصلاحية العقد وملاءمة موكلته.

وأوضح البيان أنه لم يتم النص على إنهاء العقد بين سارة الطباخ ومحمد الشرنوبي.

وأن سارة الطباخ ومحمد الشرنوبي هما الممثلان الحصريان لكافة الأعمال وشركات الإنتاج والتوزيع والكتاب والمنتجين.

تلتزم الغرفة والاتحادات الفنية الثلاث بأحكام القضاء بعدم التعامل مباشرة مع الشرنوبي.

وعدم إبرام أي عقد أو الموافقة على أي عمل غنائي أو تجاري أو فني له غير المنتجة سارة.

لأنه، وفقًا لقرارات المحكمة، هي الممثل الحصري لمختلف الأعمال الفنية.

كما أكد أنه قد تم تقديم شكوى سابقة إلى غرفة صناعة السينما بخصوص هذا الخلاف وأنه تم تشكيل لجنة ثلاثية في 2/2/2020 (غرفة صناعة السينما واتحاد الحرف السينمائي واتحاد المهن التمثيلية).

اجتمعت هذه اللجنة وراجعت الشكوى واتخذت قرارها بضرورة التزام محمد فاروق أحمد الشرنوبي بشروط العقد المبرم.

مع المنتجة سارة السيد محمد الطباخ بما أنها الوكيل، فمن واجبه إعطاء توكيل يسمح لها بالتعاقد على العمل الفني.

كما نص القرار على التنازل عن أمر التعويض إذا خالف محمد التزاماته أمام القضاء واستمر الشرنوبي في مخالفة شروط عقده مع المنتجة سارة الطباخ.

يلتزم أعضاء غرفة المنتجين بعدم التعامل مع الشرنوبي حتى يفي بالتزاماته.

وعدم قبول نموذج إنتاج أي فيلم إذا خالف أحد الأعضاء هذا القرار.

قد يعجبك ايضا