مشكلة زيادة الوزن خلال فترة الدورة الشهرية.. أسبابها وطرق القضاء عليها

تتفاجأ النساء بزيادة الوزن بشكل ملحوظ خلال الدورة الشهرية، حيث اتفق الخبراء على أن هناك عددًا من الأسباب الجسدية والنفسية التي تجعل المرأة تكتسب الوزن أثناء تلك الفترة.

Advertisement
  1. احتباس السوائل

 عندما ترتفع مستويات الهرمونات التناسلية الأنثوية، يغير الإستروجين والبروجسترون نقطة ضبط الصوديوم في الجسم ويسبب احتباس السوائل.

وللتغلب على هذا، امتنعي عن الأطعمة المالحة خلال النصف الثاني من دورتك الشهرية.

  1. الإمساك

تتأثر دورتك الشهرية وفقا لمدى جودة عمل الجهاز الهضمي على إزالة الفضلات من جسمك.

حيث يتسبب البروجسترون في استرخاء العضلات الملساء قليلاً.

وهذا يؤدي إلى انخفاض في حركية الجهاز الهضمي، مما قد يؤدي إلى الانتفاخ والإمساك لدى بعض النساء.

لذا لتقليل كلا الأمرين، زيدي كمية الألياف في نظامك الغذائي، خاصة في النصف الثاني من دورتك الشهرية.

Advertisement
  1. كمية الطعام

يلعب البروجسترون دورًا مهمًا في النصف الثاني من الدورة الشهرية عن طريق زيادة الشهية وجعلك تأكل المزيد.

ولتجنب ذلك ابتعدي عن الأطعمة التي تقلل من الصحة العامة لمنع زيادة الوزن.

  1. متلازمة ما قبل الحيض

بالنسبة لمعظم النساء، تبدأ “الدورة” بواحد على الأقل من مجموعة الأعراض المعروفة باسم متلازمة ما قبل الحيض (PMS).

وهي قبل أسبوع أو أسبوعين قبل أن تبدأ دورتك الشهرية الحقيقية.

ويعد الانتفاخ والرغبة الشديدة وزيادة الوزن من بين الأعراض الأكثر شيوعًا.

  1. متلازمة تكيس المبايض

إذا كانت فترات الحيض لديك غير منتظمة وكنت تعانين من زيادة الوزن، فقد يكون ذلك مدعاة للقلق.

متلازمة تكيس المبايض هي خلل في الهرمونات التناسلية يسبب مشاكل في التمثيل الغذائي.

يصيب واحدة من كل 10 نساء في سن الإنجاب.

يمكن أن يساعد إنقاص الوزن عند النساء البدينات المصابات بمتلازمة تكيس المبايض في تنظيم دورات الحيض لديهن.

كذلك بالنسبة لمعظم النساء، تعتبر زيادة الوزن أثناء الحيض مؤقتة فقط.

كما سيمنع الحفاظ على نمط حياة صحي ونظام غذائي بشكل عام هذه الأطر المتقلبة من أن تصبح دائمة.

قد يعجبك ايضا