هكذا يحافظ عمرو سعد على لياقته ويستعد لأعماله الدرامية

 

Advertisement

القاهرة – توليب نيوز| نشر الممثل المصري عمرو سعد تفاصيل عن جوانب عديدة من حياته الشخصية، لا سيما اهتمامه بممارسة الرياضة.

وأوضح عمرو أنه يعطي اهمية لفورمة عضلاته التي أصبحت جزءا لا يتجزأ من شخصيته.

وأضاف خلال حلوله ضيفاً في برنامج “في البوكس”، بأنه مهم جداً بالنسبة للممثلين ان يحافظوا على نشاطهم الجسدي من ضمن تحضيراتهم للادوار في الدراما.

أكد عمرو سعد انه مؤخراً بدأ بممارسة اليوغا والتأمل ما اتاح له التصالح مع نفسه والتسامح مع الناس والتخلص من التوتر.

وذكر مازحا بين ذكرياته الفنية أنه حضر العرض الخاص لفيلم “المصير”، ببدلة صديقه ضياء، مازحاً: “بدلته حضرت أفراحاً ومآتم كثيرة”.

Advertisement

 

ويخوض الممثل المصري ​عمرو سعد موسم دراما رمضان لعام 2023، مسلسل باسم “الأجهر” من إنتاج شركة سيدرز آرت في مصر.

وشارك عمرو صورة من اسكريبت المسلسل يظهر عليها جمله مرفقة باسم المسلسل جاءت كالتالي: “واقع ولا في الخيال”.

وأكمل سعد:” توكلنا علي الله مع وعد بتقديم أقصى جهد لصناعة مسلسل قوي وضخم يليق بالجمهور الضخم الفخم.. الأجهر رمضان 2023″.

يذكر أن العمل من إخراج ياسر سامي وإنتاج سيدرز أنور الصباح.. تأليف ورشة ملوك.

ومؤخرا، وفي بيان للفنان المصري عمرو سعد كشف عن تطورات جديدة بعد اتصاله بالفنانة المصرية دلال عبد العزيز عبر الهاتف بشأن صحتها.

وقال “عمرو سعد” خلال لقاء تلفزيوني: “تحدثت إليها مرة وبالكاد كانت ترد على الهاتف وبدا رامي رضوان وحسن الرداد طيب معدنهم بوقفتهم بجوارها.

وأضاف، وفقا لما تم ذكره في إحدى الصحف المصرية، أن حملهما كان كبيرًا وأنني كنت أحاول السؤال عليهما باستمرار.

طلبت دلال عبد العزيز من حسن الرداد أن تتحدث معي، وبالطبع لا نعرف موضوع وفاة الأستاذ سمير غانم حتى الآن.

قال حسن:

“سنضع سماعة الرأس بجانبها، لذلك شعرت أنها كان تخلع الأوكسجين واتصلت بي وتحدثت بصعوبة وقد تأثرت كثيرًا ولكن على الأقل شعرت أنها بدأت تتكلم.”

يذكر أن رامي رضوان زوج ابنتها الفنانة دنيا سمير غانم وصف الحالة الصحية للفنانة الكبيرة دلال عبد العزيز على النحو التالي:

“صحتها صعبة وليست سهلة، ولا استطيع قول أن هناك تحسن؟ لأن هذا التحسن يمكن قياسه إذا كان هناك تحسن واستقرار.

هذا وقد كشف مصدر طبي في المستشفى الذي عولجت فيها الفنانة دلال عبد العزيز، عن تطورات جديدة في صحة الفنانة في وقت سابق.

وقال المصدر إنه أوصى مؤخرًا بإجراء عملية زرع رئة جديدة بعد نقلها إلى مستشفى آخر لتلقي العلاج.

لكن عائلتها رفضت بشدة بسبب خطورة الجراحة.

ولفت إلى أن حالة دلال عبدالعزيز ما زالت صعبة وتتطلب متابعة مستمرة.

حيث إنها تعاني من تليف الرئة أحد مضاعفات الإصابة بفيروس كورونا.

وأوضح أنه حتى إذا تقرر نقله إلى المنزل، فسيتعين توصيله بجهاز أكسجين.

وطالبت الأسرة إدارة المستشفى بتقليص عدد الكوادر الطبية التي تشرف على صحته للتأكد من عدم معرفة نبأ وفاة سمير غانم.

وقد صرح من قبل محمد النادي، في مداخلة برنامج “حضرة المواطن”، إن حالة دلال عبد العزيز ما زالت على نفس الوتيرة.

إنها بحاجة إلى أجهزة التنفس الصناعي والأكسجين ولا يمكنها التنفس بدونهما.

وتابع النادي: “الوضع مستقر لكن على الأجهزة، بدونه دلال عبد العزيز لا تستطيع التعايش أو التنفس”.

وأكد أن حالة دلال عبد العزيز ستستجيب للعلاج وستتحسن بالدعاء الدائم بالإضافة إلى الأدوية والرعاية اللازمة.

قد يعجبك ايضا