الرجيم بدون ممارسة الرياضة يسبب أضرار جسيمة…. حتى لو فقدت الوزن

بالرغم من أن نتائج  إنقاص الوزن عن طريق إتباع نظام غذائي صحي فقط يمنحك نتائج مرضية للغاية، إلا أن تخطي ممارسة الرياضة يمكن أن يكون له آثار غير مستحبة على الجسم.

Advertisement

كذلك إتباع نظام غذائي دون القيام بأي نشاط بدني يمكن أن يساعدك على إنقاص الوزن على المدى القصير.

 فيكون من الصعب الحفاظ على النتيجة التي توصلت إليها على المدى الطويل.

بالإضافة إلى بعض الآثار الجانبية التي يمكن أن تؤثر سلبًا على صحة الجسم.

وفيما يلي عيوب النظام الغذائي بدون ممارسة الرياضة:

معدل التمثيل الغذائي المنخفض

اعتماد نظام غذائي أكثر كثافة سيؤدي إلى انخفاض حاد في السعرات الحرارية الموجودة في الجسم بشكل فجائي، وهو ما يترك الجسم في حالة جوع.

Advertisement

وهو ما ينتج عنه تباطأ في معدل الأيض للحفاظ على الطاقة.

وهذه استجابة طبيعية، لأن جسم الإنسان مصمم لجعل الحفاظ على الذات أولوية قبل كل شيء.

لهذا السبب، فإنه يتفاعل مع الموقف الذي يعتبره جوعًا ويمكن أن يزداد الوزن مرة أخرى عند العودة إلى نظامك الغذائي المعتاد.

فقدان الماء وكتلة العضلات

عند فقدان الوزن عن طريق نظام غذائي، فإنك لا تفقد الدهون فحسب، بل تفقد أيضًا كتلة العضلات والماء.

كما يمكن أن يكون الجفاف مؤقتًا وقابل للتعويض.

لكن فقدان العضلات هو الأسوأ لأنه يؤثر أيضًا على معدل الأيض وحساسية الأنسولين.

يمنحك مظهر غير جذاب

يمكن أن يؤدي فقدان الوزن دون ممارسة الرياضة إلى ترهلات الجلد وفقدان كتلة العضلات، مما يجعل الشخص يبدو ضعيفًا وغير جذاب.

جدير بالذكر أن دور الرياضة في التمتع بجسم صحي وعضلات مشدودة لا يمكن إنكاره.

فهي من أهم عناصر الجاذبية التي تزيد من الشعور بالثقة بالنفس والرضا.

الشعور بالتعب والخمول

الشعور بالجوع يسبب الشعور بالإرهاق والخمول الذي يؤثر سلبًا على الإنتاجية ويقلل من الفعالية في أداء المهام الروتينية.

وتعمل التمارين على تنشيط الدورة الدموية في جميع أنحاء الجسم وتشجع الجسم على إفراز الهرمونات التي تساعد على تحفيز النشاط وتحسين المزاج وتعزيز الثقة بالنفس.

قد يعجبك ايضا