باب الحارة الجزء العاشر

باب الحارة الجزء العاشر، منذ الحلقة الأولى خيبت أخطاء مسلسل “باب الحارة” في التاريخ ومخرجها آمال متابعيها.

Advertisement

حيث يبدأ المؤلف الجزء العاشر من سلسلة الأحداث إلى مشهد تعرض دمشق للقصف.

"<yoastmark

باب الحارة الجزء العاشر

باستخدام صورة للطائرة المقاتلة الأمريكية الصنع من طراز C-130 Hercules.

 علم بأن الطائرة دخلت الخدمة بعد عشر سنوات من مغادرة القوات الفرنسية سوريا عام 1946، وحصلت فرنسا على هذه الطائرة عام 1987.

وردت شركة الإنتاج على هذه الانتقادات بأن فريق الرسومات لم يجد صورًا للطائرة الفرنسية التي استُخدمت لتفجير دمشق على الإنترنت وحاولت تحديدها.

Advertisement

وألقت باللوم على النقاد في الاهتمام بنوع الطائرة,  او شكل الطائرات بدلاً من الفن الحي.

عندما توقف الخلاف بين شركتي الإنتاج قاسيون وشركة قبنض عن الجدل حول ملكية مسلسل “باب الحارة”.

قام الممثل (ميلاد يوسف) بدور عصام في أولى مراحل المسلسل، فقال: “الجزء العاشر جزء من باب الحارة لا علاقة له به، وليس بمسلسل (باب الحارة).

وشارك في الحدث أكثر من 500 ممثل سوري بقيادة المخرج بسام الملا.

وأكد يوسف أن الجزء العاشر من مسلسل “باب الحارة” الحقيقي سيتم تصويره قريباً للمخرج بسام الملا.

بدورها ردت صفحة “باب الحارة” على فيسبوك بأن (قبنض) حصل على حقوق نشر المسلسل من المؤلف الأصلي وصاحب أفكاره مروان قاووق.

وتشتم الصفحة مخاطبة خطاب لميلاد يوسف: “يحاول صديقك الملا تصوير مشهد من باب الحارة، وستصل إليه الدعوى في الحال الى موقع التصوير“.

بدوره كشف الكاتب مروان قاووق أنه يقوم بكتابة الجزأين 11 و 12، وسيبدأ قبنض تصويرهما معًا في أكتوبر القادم.

مشيرًا إلى أنه فقد بعض شخصيات العمل في الجزء العاشر، وحصل على موافقة بعض الأشخاص للعمل في الجزء التالي.

وشعرت أن بعض الشخصيات عادت للعمل بعد مغادرة الجزء السابق، وهو أمر غير مخجل.

في الأسبوع الأول من رمضان، تلقى المسلسل انتقادات ساخرة لأنه انحرف عن الإصدار الرئيسي للعمل.

وافتقاره إلى النجوم والأبطال المشهورين، وغير أحداث العمل وخصائصه تمامًا.

 كان ذلك بعد تفجير حي الضبعة وقتل وتغيب معظم الأبطال وانتقلوا إلى أزقة جديدة وأحداث جديدة.

وكان التعليق الأكثر شعبية بين متابعي المسلسل: “لا نعرف من باب الحارة إلا الباب”.

 

 

قد يعجبك ايضا