لقاح فايزر.. دراسة جديدة عنه تؤكد انخفاض حمايته بعد 6 أشهر

أكدت دراسة علمية جديدة كشفت عنها شركة فايزر أن حماية اللقاح الخاص بكورونا يمكن أن تنخفض بعد 6 أشهر من تلقي الجرعة.

Advertisement

ما الذي في الدراسة الجديدة؟ وبحسب موقع “Everyday Medical Information” فإن الجواب كالتالي:

أكدت شركة فايزر أنه بعد 6 أشهر من إدخال اللقاح، تم تراجع حماية لقاح فايزر واستمرت الدراسات والأبحاث حول هذا الموضوع في الوصول إلى آفاق جديدة.

لكن هذا لا ينفي أن لقاح Pfizer لا يزال على رأس القائمة من حيث الحماية والفاعلية.

هبوط في نسبة الحماية

يأتي تقرير اللقاح في أعقاب دراسة أجريت على 45000 شخص من جميع أنحاء العالم على مدى 6 أشهر بعد تلقي لقاح فايزر.

وأشار إلى انخفاض تدريجي في فعالية اللقاح، حيث انخفضت فعاليته من 96٪ إلى 84٪.

Advertisement

كما ذكر التقرير أن تناول الجرعة الثالثة من لقاح فايزر سيزيد من مستوى الأجسام المضادة في الجسم.

خاصة ضد البديل الجديد لفيروس كورونا “دلتا” وبالتالي فإن نسبة المكملات بعد الجرعة الثالثة تصل إلى خمس مرات أعلى من تناول جرعتين فقط.

خاصة للأشخاص الذين تتراوح أعمارهم ما بين 18 و 55 عامًا.

لكن بالنسبة للأشخاص الذين تتراوح أعمارهم بين 65 و 85 عامًا.

ستكون الجرعة الثالثة أكثر قوة بالنسبة لهم بـ 11 مرة من الجرعة الثانية، لذا فإن الاستجابة المناعية ستكون كافية وقوية.

بيان من شركة فايزر

قال مايكل دولستين، رئيس قسم البحث والتطوير في شركة Pfizer: “هذا التقرير ونتائجه مبشرة للغاية وواعدة ومشجعة لهم”.

خاصة مع بداية الموجة الرابعة لفيروس كورونا والانتشار الشديد لمتغير دلتا الجديد.

وأشار إلى أن الجرعة الثالثة تنتظر الموافقة الفورية من إدارة الغذاء والدواء، الحصول على الموافقة والتطعيم مباشرة.

وتعد شركة فايزر من أشهر شركات الدواء العالمية وتتمتع بمصداقية كبيرة لدى عملائها في أنحاء العالم.

قد يعجبك ايضا